عند شرائك باب مصفح سواء كان لمكتب او شقه عليك بفهم هذه الانواع جيدا فمثلا

الباب المصفح  الصينى

شكلة حلو والكالون شكلة قوى لكنة باب ضعيف جدا من حيث الأمان وكمان بيستهلك بسرعة والكالون المستخدم ماركة غير معروفة او متاحة فى السوق المصرى الا من خلال المستورد وبيكون سعره غالى جدا. الباب الصينى سعرة رخيص جدا وهو افضل من الباب الحديد من حيث الشكل. ممكن تستخدم الباب الصينى فى اى مكان محتاج باب يفتح ويقفل فقط, يعنى بديل عن الباب الحديد او الباب الخشب ولا ينصح بة كباب مصفح او باب منزلى.

الباب الصينى المصفح (3)

الباب الصينى المصفح (3)

الباب المصفح التركى

لو انت ساكن فى مكان امان زى مثلا بيت عيلة او كومبوند او مكان علية حراسة ممكن تشترى الباب التركى بيكون سعرة مناسب وشكلة حلو والكوالين المستخدمة ماركة HOK ودى ماركة كويسة فى مجال الكوالين, مع الأخذ فى الأعتبار ان هناك مستويات مختلفة فى التصفيح, فيوجد باب 1/4 تصفيح وباب اخر تصفيح كامل بسمك صاج بيتراوح من 1 مم الى 1.5 مم. والشكل واحد فى النوعين فعند شراء الباب التركى يجب معرفة مستوى تصفيح الباب قبل الشراء

الباب المصفح التركى

الباب المصفح التركى

الباب المصفح الأيطالى

افضل من التركى بالنسبة لمستوى التصفيح ووجودة الكوالين المستخدمة. لكن مش بيتصنع بالكامل فى ايطاليا.بيتم احضار الهيكل الحديدى فقط من ايطاليا ويتم تقفيل الكوالين والأكسسوارات والخشب فى مصر سعرة مرتفع جدا ليس فقط بسبب الجودة لكن بسبب ارتفاع قيمة اليورو مقابل الجنية المصرى وكذلك قطع غيارة متوفرة فقط عند الوكيل وبسعر مرتفع.

الباب المصفح الإيطالى

الباب المصفح الإيطالى

الباب المصفح المصرى

ينصح بة فى الأماكن التى تحتاج الى تأمين كبير مثل حالات السفر الى الخارج ,مكان مهجور او شقة دور اخير الخ.. الباب بيتصنع بالكامل فى مصر من صاج محمل 2 مم ودا بيكون مقاوم جدا للاقتحام. وبيتم تصفيح بيت الكالون وبيت المفصلات, وبيتم تركيب كوالين واكسسوارات تركى او ايطالى من اسماء معروفة فى السوق مثل Kale – Yale. يمتاز بان العميل يستطيع تصميم الباب بنفسة حسب ذوقة فمثلا يمكنة اختيار شكل الخشب ولونة واختيار الأكسسوارات بالاضافة الى اماكنية تصنيع الباب باى مقاس بدون التقيد بمقاس فتحة الحائط. يتم تركيب الباب بأستخدام اللحام بكانات فى الحائط وصب مونة اسمنتيىة فى الحلق لضمان قوة التثبيت ودا برضوا مهم كعامل امان.

الباب المصفح المصرى

الباب المصفح المصرى

انشر تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني

مقالات اخرى