طفايات الحريقمقالات

اهم الاختلافات بين طفايات الحريق

طفايات الحريق

طفاية الماء

تستعمل في مكافحة حرائق المواد الصلبة
الفئة ( أ ) مثل :
(( الأخشاب , الورق , القماش , السجاد ))
ولا تستعمل في:
إخماد حرائق المواد السائلة والحرائق الناتجة عن التيار الكهربائي لأن الماء موصل جيد للتيار الكهربائي .

 

اجهـــــزة الاطفــــاء الرغويــــة

 

foam extinguishers
تستعمل في إخماد حرائق الفئة ( ب ) مثل ( البنزين , الزيوت ,الكيروسين ) المنبثقة عن المواد السائلة والصلبة ,وتستخدم في الحرائق من نوع (أ) ولا تستخدم للحرائق الناتجة من الكهرباء لأنها موصل جيد للكهرباء ما يعرض الشخص للخطر

مبدأ عمل طفاية الرغوة:
يولد هذا الجهاز مادة رغوية وذلك بطريقة تفاعل كيميائي داخل الجهاز وتطفو الرغوة على سطح السائل المشتعل فتحجب عنه الأكسجين

طريقة استخدام الطفاية الرغوية :-
افتح الصمام واقترب من الحريق بضعة امتار ثم اقلب الجهاز رأسا على عقب ووجه الخرطوم على نقطة ثابتة على سطح قائم بجوار السائل المشتعل لكي تنساب الرغوة وتغطي السائل المشتعل بكامله

ملاحظة :
يستعمل الجهاز حتى انتهاء العبوة

 

أجهزة ثاني أكسيد الكربون Carbon Dioxide

أجهزة ( طفاية ) ثاني أكسيد الكربون
تستعمل في إخماد الحرائق الناتجة من السوائل والتيار الكهربائي الفئة (ب ,ج ) مثل ( حرائق الزيوت والوحدات الكهربائية ) لكنها لا تستخدم في حرائق المواد الصلبة والمواد المعدنية (أ , د) وهذا النوع يؤدي إلى التسمم عند استعماله في أماكن ضيقة .

مبدأ عمل طفاية ثاني أكسيد الكربون
عند خروج ثاني اكسيد الكربون المضغوط في حجم صغير والذي تكون درجة حرارته من صفر – 80 درجة مئوية وتشكل سائل متجمد ويشكل طبقة بارة وعازلة

طريقة استخدام طفاية ثاني أكسيد الكربون:
افتح صمام التشغيل باليد اليمنى ووجه الخرطوم باليد اليسرى إلى مركز الإشعال

ملاحظات هامة :-
*لا تعرض الجهاز لدرجة حرارة مرتفعة ولا لأشعة الشمس
*يفضل استخدامه في الأماكن التي تنعدم فيها التيارات الهوائية
*لا تستخدم هذا الجهاز لإطفاء الحرائق الترمتية أو حرائق الأشرطة السينمائية أو البركسلين

 

طفاية الكيماويات الجافة Dry Chemicals

حدثت طفرة في مضاعفة القدرة الاطفائية للكيماويات الجافة في سنة 1959 , فتم انتاج مسحوق على قاعدة من بيكربونات البوتاسيوم وتميز بقدرة اطفائية تعادل ضعف قدرة الوسيط العادي على قاعدة من بيكربونات الصوديوم
نقرتين لعرض الصورة في صفحة مستقلة

 

طفاية المسحـــوق الجـــاف Dry Powder

ادى التوسع في استخدام المعادن القابلة للاشتعال مثل الماغنيسيوم والصوديوم الى ظهور الحاجة لوجود مادة اطفاء لمواجهة مخاطر احتراق تلك المعادن , وانتج أول وسيط اطفائي لهذا النوع من الحرائق على قاعدة كلوريد الصوديوم سنة 1950 . وساستخدم مصطلح ” المسحوق الجاف ” لتميزه عن الكيماويات الجافة , لأنه خاص بنوع واحد من انواع الحرائق وهو حرائق المعادن , أما الآخر فتختلف انواعه حسب مكوناته وبالتالي ملائمته لأنواع الحرائق المختلفة .

 

أجهـــزة السوائــــل المتبخــــرة Vaporizing Liquids

رغم أن السوائل المتبخرة لم تلق قبولا كوسائط اطفاء إلا ان نوعا من الكيماويات الهيدروكربونية الخالوجينية في صورة غازات مسالة قد ظهرت ولاقت نجاحا وانتشارا ,و تعرف هذه الوسائط تجاريا الان باسم ” الهالون ” . وقد انتج الهالون لاول مره في سنة 1954 ( برمو ثلاثي فلور الميثان ) HALON 1301 . في جهاز اطفاء يحوي غازا مسالا تحت ضغط عال , ليستخدم في اطفاء حرائق السوائل القابلة للاشتعال والتجهيزات الكهربائية قبل فصل التيار عنها . وكان الجهاز يحتوي على 3\24 رطل من الهالون . ويشبه جهاز ثاني أكسد الكربون إلا انه كان أخف وزنا منه .

 

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock